خطف الأنفاس - تشيلسي يسجل سريعًا ونوريتش يرد أسرع

نجح نادي تشيلسي في التسجيل مبكرًا أمام نوريتش سيتي في لقاء الجولة الثالثة من الدوري الإنجليزي.
فبعد 3 دقائق فقط استطاع تامي أبراهام أن يسجل أول أهداف البلوز من تسديدة داخل منطقة الجزاء وهو الهدف رقم 56 الذي يحرزه في الدوريات الإنجليزية بمختلف مراحلها وجميعها من داخل المنطقة.
ولم يحتاج نوريتش سيتي سوى إلى 156 ثانية فقط لتسجيل هدف التعادل من أول تسديدة على المرمى كما فعل البلوز.

وشهدت المباراة تسجيل أسرع هدف لكل فريق بعد 5 دقائق و32 ثانية وهو أمر لم يحدث منذ نوفمبر 2017 في لقاء بين كريستال بلاس وإيفرتون حينما وصلت النتيجة 1-1 بعد 5 دقائق و25 ثانية.
كما أصبح تيمو بوكي، مهاجم نوريتش، أول لاعب في الموسم الحالي من البريميرليج يساهم في 6 أهداف بتسجيل 5 وصناعة هدف في 3 مباريات فقط.
وساري ماسون ماونت على خطى مدربه فرانك لامبارد بالتسجيل في مباراتين على التوالي كما فعل هداف البلوز التاريخي من قبل في بداياته.
وربما يكون الحرمان من التعاقدات مفيدًا لتشيلسي، إذ شهد لقاء نوريتش تسجيل لاعبين بعمر 21 عامًا أو أقل لهدفين للمرة الأولى في تاريخ البلوز منذ 22 أغسطس 1992.
وأصبح تامي أبراهام بعمر 21 عامًا و326 يومًا  أصغر من يسجل هدفين في الدوري الإنجليزي مع تشيلسي بعد مارك نيكولز ضد كوفنتري في يناير 1998 (20 سنة و225 يوم) وإدي نيوتن ضد توتنهام في ديسمبر 1992 (20 سنة و358 يوم).
كما أنّه أول إنجليزي يسجل ثنائية في مباراة بالبريميرليج مع البلوز منذ فرانك لامبارد في نوفمبر 2013 ضد وست هام.
وبعد مشاركته، أصبح ويليان ثاني برازيلي يصل إلى 200 مباراة في الدوري الإنجليزي بعد لوكاس ليفي؟
جدير بالذكر أنّ لامبارد حقق أول انتصار مع تشيلسي كمدرب ولكنّه يمتلك 349 فوزًا كلاعب للبلوز.

خطف الأنفاس - تشيلسي يسجل سريعًا ونوريتش يرد أسرع خطف الأنفاس - تشيلسي يسجل سريعًا ونوريتش يرد أسرع Reviewed by ahamd - samre on أغسطس 24, 2019 Rating: 5
يتم التشغيل بواسطة Blogger.