الثلاثاء، 27 أغسطس 2019

حكايات كلاسيكو الهلال والاتحاد

تمتلك مواجهة الهلال والاتحاد على مدار تاريخها العديد من القصص والحكايات المثيرة تنتظر جماهير الكرة العربية والسعودية على وجه التحديد مواجهة من العيار الثقيل بين فريقي الاتحاد والهلال في ذهاب ربع نهائي دوري أبطال آسيا، والتي تُقام على ملعب مدينة الملك عبدالله بجدة الجوهرة المشعة.وتمتلك مواجهة الهلال والاتحاد على مدار تاريخها العديد من القصص والحكايات المثيرة التي دائمًا ما تكون مثيرة.ومن ضمن هذه الحكايات دوري شعرة ياسر وبالتحديد لموسم 2007\2008، أخر موسم قبل دوري المحترفين، أقيم الدوري بنظام النقاط الاعتيادية لأول مرة منذ 17 موسماً.الموسم حينها انتهى بتعادل ناديي الهلال والاتحاد بالنقاط وتوج الهلال 
بدرع الدوري الجديد بسبب تفوقه على الاتحاد في المواجهات المباشرة، حسب نظام البطولة المعلن قبل بداية الموسم، بعد فوزه على الاتحاد في الجولة الأخيرة من الدوري بنتيجة 1–0. قصة هدف فوز الهلال على الاتحاد كان مثيرة للغاية، والذي سجله قائد الزعيم المُعتزل والذي أُطلق عليه لقب هدف "شعرة ياسر".خلال المسابقة استطاع الاتحاد توسيع الفارق بينه وبين الهلال إلى 11 نقطة، قبل أن يتمكن الأخير من تقليص الفارق إلى 3 نقاط، لتكون آخر مباريات الموسم هي المباراة الحاسمة بين الفريقين بعد تعديل نظام الدوري السعودية.وبالفعل أقيم اللقاء على ملعب الأمير عبد الله الفيصل بجدة واستطاع ياسر القحطاني من خطف هدف الفوز على الرغم من الاستحواذ الاتحادي وإضاعة العديد من الفرص إلا أن أسلوب وطريقة اللعب الهلالي كانت الناجح، ليحقق أول بطولة للدوري السعودي للمحترفين بقيادة المدير الفني الروماني أولاريو كوزمين.