السبت، 8 فبراير 2020

بفوز فريق خيتافي بثلاثة أهداف دون رد على فريق فالنسيا


وبفوزه الرابع تواليا، ابتعد خيتافي بفارق 3 نقاط عن اشبيلية الرابع والذي يحل على سلتا فيغو وصيف القاع الاحد.
وكان المهاجم المخضرم خورخي مولينا رجل المباراة بتسجيله الهدفين الاول والثاني (58 و67) وأضاف خايمي ماتا الثالث (87).
واصبح مولينا (37 عاما و292 يوما) ثاني أكبر لاعب في الالفية الثالثة يسجل ثنائية في الليغا، بعد خواكين (38 عاما و140 يوما) لاعب ريال بيتيس في مرمى اتلتيك بلباو هذا الموسم.
وسدد لاعبو خيتافي 22 مرة على مرمى فالنسيا الذي اكمل المباراة بعشرة لاعبين بعد طرد الايطالي اليساندرو فلورنتسي (78)، وهو أكبر رقم لهم في الدوري منذ 2012.

قال البرازيلي غابريال باوليستا مدافع فالنسيا "كان الامر مقرفا، في الدفاع والهجوم.. يجب أن نغيّر سلوك اليوم. يجب ان نقاتل أكثر ونكون أقوى. بشكل عام كانت كل الامور مقرفة".
وبدأ الفريق الواقع في ضاحية العاصمة مدريد يفرض نفسه كأحد المرشحين للتأهل الى دوري ابطال اوروبا الموسم المقبل.
وستكون الرحلة المقبلة لفريق المدرب خوسيه بوردالاس بغاية الصعوبة كونه سيحل ضيفا على برشلونة. وبعد برشلونة سيواجه اياكس امستردام الهولندي في الدوري الاوروبي "يوروبا ليغ".

واستلم بوردالاس فريق خيتافي في 2016 عندما كان في المركز الحادي والعشرين في الدرجة الثانية وقاده الى الصعود، ثم حل ثامنا في موسمه الاول ثم خامسا الموسم الماضي.
وحقق ليفانتي فوزه الاول بعد اربع خسارات على ضيفه ليغانيس المهدد بالهبوط 2-صفر وارتقى الى المركز الحادي عشر. سجل للفائز روبن روتشينا (20) وروجر مارتي (28).
ويلب في وقت لاحق أتلتيكو مدريد الجريح لعد فوزه في آخر 3 مباريات مع غرناطة العاشر.

ويحل ريال مدريد المتصدر على اوساسونا الاحد ووصيفه برشلونة حامل اللقب على ريال بيتيس، وذلك بعد خروج العملاقين منتصف الاسبوع من مسابقة الكأس.
وسيعود الويلزي غاريث بايل جناح ريال مدريد الى تشكيلة المدرب الفرنسي زين الدين زيدان للمرة الاولى في خمس مباريات.
وأعلن النادي الملكي السبت استدعاء بايل، برغم ابعاده عن مواجهات ريال بلد الوليد، ريال سرقسطة، اتلتيكو مدريد وريال سوسييداد.