الخميس، 23 يوليو 2020

انتهى اللقاء بفوز تاريخي لفريق أودينيزي بنتيجة 1/2


انتهى اللقاء بفوز تاريخي لفريق أودينيزي بنتيجة 1/2، بعد أن كان متأخرًا في النتيجة بهدف أحرزه المدافع الدولي الهولندي “ماتياس دي ليخت” الذي رافق روجاني في منطقة قلب الدفاع بسبب غياب المدافع الأساسي “ليوناردو بونوتشي” لتراكم البطاقات.أودينيزي 2-1 يوفنتوس
وعدل أودينيزي النتيجة بعد تسع دقائق من بداية الشوط الثاني إثر رأسية مُحكمة من اللاعب المقدوني ليجيا نيستوروفسكي بعد تلقيه عرضية نموذجية من السويدي “كين سيما”.
وفي الدقيقة الثانية من الوقت المُحتسب بدل من ضائع، سجل مهاجم أفريقيا الوسطى “فوفانا” هدف فوز أودينيزي من هجمة مرتدة سريعة قادها بنفسه من وسط الملعب، قبل أن يراوغ دي ليخت بالقدم اليمنى ويسدد بالقدم اليسرى على أقصى اليمين لحظة خروج تشيزني من مرماه!
ورفع أودينيزي رصيد نقاطه بفضل هذا الفوز للنقطة 39 في المركز 16، ليضمن البقاء ضمن أندية السيري آ للموسم المقبل، بينما توقف رصيد نقاط يوفنتوس عند النقطة 80 بفارق 6 نقاط عن أتالانتا الذي استعاد جزء من آماله في مواصلة المنافسة على اللقب حتى الجولة الأخيرة، خاصةً إذا عاد وتعثر فريق السيدة العجوز في الجولة القادمة أمام سامبدوريا على ملعب آليانز ستاديوم.سقط فريق يوفنتوس في فخ الخسارة أمام أودينيزي بهدفين لهدف، حيث افتتح ماتياس دي ليخت أهداف المباراة عندما هز شباك أودينيزي في الدقيقة 42 حتى يعلن تقدم البيانكونيري بهدف نظيف بعد انتهاء الشوط الأول.لكن لم يتمكن لاعبو اليوفي من تسجيل أهداف أخرى، وأدرك ليا نيستوروفيسكي التعادل لأودينيزي في الدقيقة 52 في بداية الشوط الثاني.
قبل انتهاء مباراة يوفنتوس وأودينيزي بثوانٍ قليلة، نجح سيكو فوفانا في تسجيل هدف الفوز لفريقه في الدقيقة 92، وأنهى اللقاء بهزيمة البطل وتحقيق الفوز لفريقه.