الخميس، 9 يوليو 2020

أهدر توتنهام هوتسبير نقطتين ثمينتين في سعيه لاقتناص أحد المراكز المؤهلة للمسابقات القارية


 وهناك مخاوف بشأن إصابة آدم سميث لاعب بورنموث الذي نقل على محفة إلى خارج الملعب في الشوط الثاني بعد تلقيه العلاج لفترة طويلة. وكان الانتصار سيرفع فريق المدرب جوزيه مورينيو إلى المركز السابع لكنه أصبح في المركز التاسع بفارق مركز ونقطة واحدة عن غريمه اللندني أرسنال صاحب المركز الثامن قبل مباراة قمة بينهما يوم الأحد القادم.أهدر توتنهام هوتسبير نقطتين ثمينتين في سعيه لاقتناص أحد المراكز المؤهلة للمسابقات القارية في الموسم القادم، عقب تعادله بدون أهداف مع مضيفه بورنموث فى المباراة التي جمعنهم اليوم الخميس 9 يوليو 2020، على ملعب فيتاليتي في المرحلة الرابعة والثلاثين لبطولة الدوري الإنجليزي الممتاز.
وارتفع رصيد توتنهام إلى 49 نقطة في المركز التاسع بترتيب الدوري الانجليزي، بفارق ثلاث نقاط خلف وولفرهامبتون، الذي يحتل المركز السادس، الذي يؤهل صاحبه للصعود إلى الدور المؤهل لمرحلة المجموعات ببطولة الدوري الأوروبي في الموسم المقبل.
في المقابل، رفع بورنموث رصيده إلى 28 نقطة، ليحتل المركز الثامن عشر (الثالث من القاع) مؤقتا لحين انتهاء باقي مباريات المرحلة، ويتأزم موقفه في صراعه للهروب من شبح الهبوط لدوري الدرجة الأولى (دوري البطولة).
وسجل بورنموث المهدد بالهبوط هدفا متأخرا ألغاه نظام حكم الفيديو المساعد، وأعتقد كالوم ويلسون أنه سجل هدفا غاليا في معركة بورنموث لتفادي الهبوط لكن حكم الفيديو ألغاه بسبب وجود لمسة يد.
نتيجة مباراة توتنهام وبورنموث فى الدوري الانجليزي-هاري كين يعترض على هدف ويلسون فى مباراة توتنهام وبورنموث فى الدوري الانجليزي (صور:AFP)
كما حرم هوجو لوريس حارس توتنهام منافسه هاري ويلسون من احرز هدف الفوز في الوقت المحتسب بدل الضائع بعد أن دبت الحياة في مباراة كانت مملة.
وحتى تلك اللحظة لم تشهد المباراة أي إثارة تذكر حيث عاب توتنهام التسرع في إنهاء الهجمات وأخفق في تسديد ولو محاولة واحدة على المرمى.
لكن بورنموث أنهى على الأقل خمس هزائم متتالية ليتقدم مركزا واحدا إلى 18 متأخرا بفارق ثلاث نقاط عن واتفورد صاحب المركز 17.