الثلاثاء، 7 يوليو 2020

حقق فريق ميلان فوزًا كاسحًا وهامًا على نادي يوفنتوس بأربعة أهداف مقابل هدفين


حقق فريق ميلان فوزًا كاسحًا وهامًا على نادي يوفنتوس بأربعة أهداف مقابل هدفين في قمة الجولة الحادية والثلاثين لبطولة الدوري الإيطالي.
الشوط الأول كان سلبيًا كأداء وكنتيجة، ودرت فيه الفرص للفريقين، وكانت أخطر فرص اللقاء التي سنحت للسويدي زلاتان إبراهيموفيتش مهاجم نادي ميلان في الدقيقة 23، عندما مرر زميله ريبيتش له الكرة على حدود منطقة جزاء يوفنتوس، ليسددها إبرا لكن تسديدته كانت ضعيفة بين أحضان تشيزني حارس اليوفي، لينتهي الشوط الأول بالتعادل السلبي بين الفريقين.
وتحصل إسماعيل بن ناصر ولوكاس باكيتا لاعبا ميلان، على بطاقتين صفراوتين في الشوط الأول من المباراة.
وافتتح رابيو التسجيل ليوفنتوس في الدقيقة 47، عندما انطلق بالكرة من منتصف الملعب، وراوغ ثيو هيرنانديز مدافع ميلان، ثم سدد الكرة بقوة، فى شباك دوناروما حارس مرمى ميلان، معلنًا عن الهدف الأول.
وفي الدقيقة 53، أضاف البرتغالي كريستيانو رونالدو، الهدف الثاني ليوفنتوس، بعد خطأ دفاعي في صفوف فريق ميلان.
و فجأة انقلبت الأحوال 180 درجة في مباراة فريقي يوفنتوس وميلان، وكان الأخير رده قويًا.
وتحصل الروسينيري على ضربة جزاء في الدقيقة 62، بعد لمس بونوتشي مدافع يوفنتوس للكرة بيده، ليحولها زلاتان إبراهيموفيتش بنجاح معلنًا عن الهدف الأول لميلان.
وفي الدقيقة 66، عادل الإيفواري فرانك كيسي النتيجة للميلان، بعد مراوغته لدفاعات نادي يوفنتوس.
وفي الدقيقة 68، أحرز البرازيلي لياو الهدف الثالث لميلان، واكد الكرواتي ريبيتش انتصار ميلان، بإضافه الهدف الرابع في الدقيقة 80، في ريمونتادا تاريخية على أرضية سان سيرو.
وبهذه النتيجة، ارتفع رصيد نادي ميلان للنقطة 49 في المركز الخامس مؤقتًا، بينما توقف رصيد نادي يوفنتوس عند 75 نقطة في الصدارة .