وحقق ريال مدريد انتصارًا هامًا على حساب ضيفه ليفانتي بهدفين مقابل لا شيء - نيوكز شوت

وحقق ريال مدريد انتصارًا هامًا على حساب ضيفه ليفانتي بهدفين مقابل لا شيء

 يبدو أن الفرديات ستظل في كل مرة تنقذ زين الدين زيدان وتبرز من جديد أن الرجل لا يمتلك خيوطًا متشابكة بشأن ما يريده.

وحقق ريال مدريد  انتصارًا هامًا على حساب ضيفه ليفانتي بهدفين مقابل لا شيء ليواصل المضي قدمًا على مستوى تحقيق النقاط.

وكان ريال مدريد  قد خاض 3 مباريات، مباراتين أمام ريال سوسييداد وريال بيتيس خاضهما خارج أرضه، ليتعادل في الأولى ويحقق الانتصار في الثانية، قبل أن يفوز على ملعبه بهدف على بلد الوليد. 

ريال مدريد لعب الشوط الأول بشكل مميز، ضغط جيدًا واعتمد على الأطراف وخصوصا من ناحية فينيسيوس، مباراة جيدة إلى حد ما في 45 دقيقة أولى، وطبعًا اعتماد على العرضيات والكرات الثابتة بشكل كبير.

إيسكو وأوديجارد دخلا ووظيفتهما اقتصرت على الاحتفاظ بالكرة، الخلاصة كانت لعبة تحولات وكرات ثابتة وفشل معتاد ضد أي فريق منظم في عملية الضغط.

منقذ ريال مدريد في مباراة بلد الوليد كان هو ذاته، البرازيلي فينيسيوس جونيور منح الفريق الملكي الانتصار بهدف نظيف في المباراة الأولى، وسجل هدفًا في الثانية خلال 4 أيام فقط. 

الشوط التاني تغيرت الأمور، ليفانتي قام بعمل كماشة ضغط متوسط وأكل نصف ملعب ريال مدريد بمعنى الكلمة.عدم الاعتماد على مهاجم صريح غير بنزيما يجعل الفريق بلا رقم 9 حقيقي ويجعل عمق الملعب فارغ، والإصرار على العرضيات جعل أي مدرب يفهم جيدًا كيفية إيقاف خطورة النادي الملكي



لا تنسى مشاركة هذا المقال!

أعط رأيك حول هذا المقال
الأشعارات
هنا تقوم بوضع الأشعارات
حسناً