القائمة الرئيسية

الصفحات

وكان ليفربول قد أصيب بخيبة أمل كبيرة بعدما فرض عليه “وست بروميتش ألبيون” التعادل

 ورفع ليفربول رصيده إلى 33 نقطة في صدارة الترتيب من 16 مباراة مبتعداً بفارق 3 نقاط فقط عن مانشستر يونايتد الذي خاض 15 مباراة.أما نيوكاسل فصار رصيده 19 نقطة في المركز الرابع عشر.واتيحت الفرصة لفريق المدرب يورغن كلوب بالابتعاد في الصدارة بفارق خمس نقاط لكن حامل اللقب فشل في هز الشباك بعد إهدار الفرص وأداء عنيد من نيوكاسل.  

وأضاع محمد صلاح وساديو ماني وفيرمينو عدة فرص فيما أنقد كارل دارلوف حارس نيوكاسل بعض المحاولات.  وكان ليفربول تعادل 1-1 مع ضيفه وست بروميتش ألبيون يوم الأحد وسبق له التعادل في ملعب فولهام المتعثر في وقت سابق من الشهر الحالي.  وفشل بطل إنكلترا للمرة الأولى هذا الموسم في تسجيل هدف في مباراة في الدوري، وواصل نتائجه المتواضعة خارج قواعده بعدما اكتفى بالتعادل الخامس مقابل انتصارين وهزيمة.وأجرى المدرب الألماني يورغن كلوب تغييرين على التشكيلة التي تعادلت على ملعب "أنفيلد رود" مع وست بروميتش الاحد، أحدهما اضطراريًا بعد إصابة الكاميروني جويل ماتيب فحل مكانه ناثانيال فيليبس في قلب الدفاع فيما استعان بجيمس ميلنر، العائد من الاصابة، في خط الوسط بدلًا من الهولندي جورجينو فينالدوم      وأهدر المصري محمد صلاح أخطر فرصة لليفربول في الشوط الأول بعدما وصلته كرة رائعة خلف المدافعين من القائد جوردان هندرسون داخل المنطقة، روضها وانفرد بالحارس قبل أن يسددها زاحفة على يمينه إلا أن الأخير تمكن من إبعادها إلى ركنية (34).