برشلونة وميسي يدخلان في نفق مظلم - نيوكز شوت

برشلونة وميسي يدخلان في نفق مظلم

 دخلت العلاقة بين ميسي وناديبرشلونة نفقا مظلما، وفي حلقة جديدة من حلقات هذا المسلسل المثير والذي بدأ بإعلان ميسي ترك برشلونة إلى وجهة أخرى؛ واصل ميسي تمرده على "البلوغرانا " عندما تخلف عن فحص فيروس كورونا، ثم تمادى وتغيب عن أول حصة تدريبية، مؤكدا مرة أخرى نواياه بعدم البقاء في برشلونة.

وكشفت تقارير صحفية إسبانية موقف نادي برشلونة من معاقبة ليونيل ميسي على خرق البروتوكول الصحي والتغيب عن التمارين، وقد غاب ميسي عن فحوصات فيروس كورونا الأحد الماضي، كما غاب عن المران الأول للبارسا أمس الاثنين، ويستمر غيابه حتى اليوم، في ظل إعلانه عن رغبته في مغادرة برشلونة هذا الصيف.

وذكر برنامج "الشيرينجيتو" الإسباني أن برشلونة قرر عدم معاقبة ميسي بالرغم من تغيبه عن حضور مران الفريق لليوم الثاني على التوالي، ولا تقل العقوبة عن خصم مبلغ مليون يورو من راتبه الشهري، وهو ما ستقرره لجنة التأديب بالنادي مع اللجنة القانونية.

وتواترت أنباء في الفترة الأخيرة عن لقاء بين بيب غوارديولا مدرب ميسي السابق في برشلونة ومدرب سيتي الحالي، غير أن وكالات الأنباء اكتفت بنقل خبر مكالمة هاتفية بينهما، وفي أنباء أخرى ذُكِر أن بارتوميو قد يلتقي ميسي يوم غد الأربعاء، لكن يبدو أن النجم الأرجنتيني لا يريد لقاء بارتوميو.

وعلى صعيد آخر ذكرت أنباء اليوم قادمة من إنكلترا، أن مانشستر سيتي قد يتخلى عن مشروع التعاقد مع ميسي بسبب التكلفة المالية العالية وقانون الشفافية المالية.

وفي انتظار مستجدات أخرى جديدة فإن الرياح أصبحت تهب ضد ميسي، والنجم الأرجنتيني أصبح يسبح ضد التيار. ومن المقرر أن يعقد خورخي (والد النجم الأرجنتيني ووكيل أعماله) جلسة مع إدارة برشلونة، غدا الأربعاء، من أجل مناقشة مستقبل اللاعب، غير أن والد ميسي لن يتصرف بقرارات من وراء ابنه.

وما زال برشلونة يردد لميسي: إذا أردت أن ترحل فلترحل، ولكن ليس من وراء ظهرنا، وبذلك يبعث برشلونة بإشارة للبرغوث يقول له فيها إننا نمتلك جميع الأوراق في أيدينا، وإذا شاءت الظروف ورحلت؛ فإننا سنقبض الثمن الذي سوف نحدده.

وفي الأرجنتين ينتظر نادي نيو أولد بويز (وهو النادي الأم لميسي) بفارغ الصبر صفقة مجزية مالية؛ لكي ينال نصيبه من الكعكة وفق لوائح الفيفا، على اعتبار أنه النادي الذي كوَّن ميسي وقدمه للعالم.



لا تنسى مشاركة هذا المقال!

أعط رأيك حول هذا المقال
الأشعارات
هنا تقوم بوضع الأشعارات
حسناً