القائمة الرئيسية

الصفحات

أول من حصل على جائزة نوبل


 جائزة نوبل في الفيزياء: حصل العالِم الألماني فيلهلم كونراد رونتغن على أوّل جائزة نوبل للفيزياء، وذلك بعد أن تمكّن من تصوير الأجزاء الداخلية ليد إنسان، عن طريق استخدام أشعّة تُسمّى حاليّاً بالأشعة السينيّة (بالإنجليزية: X-rays).

جائزة نوبل واحدة من بين أشهر الجوائز العالمية التي تمنح إلى المبدعين، حيث تعرف عن تلك الجائزة أنها تمنح للمبدعين في المجالات الخاصة بهم ولا تقتصر على مجال بعينه، وتعد من بين الجوائز التي منح سنويا فيتم منحها

خلال شهر ديسمبر وتحديدا في العاشر من ديسمبر من كل عام، وقد تم تسمية تلك الجائزة بإسم نوبل نسبة للعالم السويدي ألفريد نوبل مخترع الديناميت.

تاريخ جائزة نوبل الأولى للإبداع : تم منح جائزة نوبل الأولى في الإبداع خلال عام 1901 ، وكان في العديد من المجالات حيث قد تم منح الجائزة في مجالات الأدب والطب والفيزياء والكيمياء، وأخيرا كان المجال الطبي وقد تم منح تلك الجائزة للمرة الأولى للمبدعين في مجالهم داخل الأكاديمية الملكية الموسيقية.

وقد كانت تقدم تلك الجائزة من قبل ملك السويد بداية من العام الثاني للمرة الأولى لتسليم نوبل خلال عام 1902، وكان يعمل الملك على احتكار تلك الجائزة للسويديين فقط ولكن سرعان ما تفهم ضرورة أن تكون تلك الجائزة للمبدعين في مجالاتهم على مستوى العالم، مؤكدا على أن السويد سوف تكتسب المزيد من الشهرة بسبب تلك الجائزة ويتم الترشيح ل جائزة نوبل خلال شهر أكتوبر من كل عام

على أن يتم تسليم تلك الجائزة خلال حفل كبير يقام في العاصمة السويدية ستوكهولم ويتم توزيعها يوم العاشر من ديسمبر والجدير بالذكر فإن ألفريد نوبل قد أوصى بتسليم تلك الجائزة للمبدعين في مجالاتهم بعد أن تمكن من صناعة الديناميت والذي ندم على استخدامه في أغراض ضد الإنسانية.

أقيم أوّل حفل لتوزيع جائزة نوبل بعد خمس سنوات من وفاة ألفرد نوبل، وذلك بعد مفاوضات مُطوّلة مع الحكومة الفرنسيّة، إذ أُقيم الحفل في العاشر من كانون اول عام 1901م وهو تاريخ الذكرى الخامسة لوفاة ألفرد، وتمّ منح خمس جوائزحينها؛ أربعة منها في احتفال في ستوكهولم وواحدة في أوسلو، وقد كانت أجواء ما قبل الحفل يسودها التوتّر والترقّب وذلك لأنّ منظّمي الحفل أخفوا أسماء الفائزين بالجائزة، وقرّروا الإعلان عنها أثناء الحفل كما هو الحال الآن، ولكن قبل أشهر من الحفل الأول وصل ثلاثة رجال من ألمانيا ونزلوا في فندق مرموق، وأصبحَ واضحاً للناس أنّ هؤلاء الرجال هم مِنَ الذين سيحصلون على الجائز